May 30, 2020
فاروق ملكاً 1936 – 1952
Posted by أحمد بهاء الدين إحسان عبد القدوس

None

  • Title: فاروق ملكاً 1936 – 1952
  • Author: أحمد بهاء الدين إحسان عبد القدوس
  • ISBN: null
  • Page: 241
  • Format: Paperback
  • None

    Mostafa Bakr

    برغم وطنية أحمد بهاء الدين إلا انه صور الملك فاروق في ذلك الكتاب بالتحديدبكل ما هو سيء وشنيع ولم يذكر له حسنة واحدة ادركت السبب وراء ذلك عندما عرفت ان إحسان عبد القدوس قد أمرة بكتابة الكتاببعد شهر واحد من قيام إنقلاب يوليو


    Heba Trabia

    من وجهة نظري الكاتب أرسي ركيزة مهنية في صحافة مصر الحديثةهل تريد ان تٌظهر السلطة الجديدة في ابهي صورها ؟؟نقب في ماضي السلطة القديمة و اذكر مساوئ مختلقة و غير مختلقة و اترك باب الامل مفتوحا امام القارئ في ان الحكم الحالي سوف يحطم قيود الاستبداد و يفتح ابواب الرخاء.قد يكون الكت [...]


    Eng. Mohmadali

    الكتاب ليس كتاب تاريخ يؤخذ به ولكنه اشبه بالكتب التى خرجت بعد ثورة يناير يأيام من اجل تمجيد الثورة ولعن النظام السابق بدون ادلة ومجاملة للحالة الثورية التى يعيشها النا لايجرؤ على ذكر اى حسنة للنظام السابق خشية اتهامه بتبعته للنظام السابق واعتباره فلول


    Mohamed Magdy

    عرفنى حاجات كتيير عن الملك فاروق وفساده واستبداده وعلى الرغم من البوستات اللى بتطلع على الفيس بوك عن ايام فاروق وقد ايه الجنيه كان ليه قيمته ونظافة مصر والموضه اللى كنا بنصدرها الى اخره لكن كل دا كان مظهر خارجى خادع وكان يمتاز بيه الطبقه الثريه فقط ومحققوش دا الا بظلمهم واست [...]


    Rasha

    كنت قد اتخذت قرار ألا اقرأ كتب تاريخية منذ 2012 وهذا بعد ما كنت أعشق كتب التاريخ ولكن بعد ما رأيت التاريخ يُزيَف جهارًا وفي حضور الشهود أدركت أن ما نقرأه في كتب التاريخ هو محض هراء في الغالب، ثم آتى تحدي قراءة 2016 بكتاب عن حقبة تاريخية معينة ليُجبرني على قراءة أحد كتب التاريخ الت [...]


    Moataz

    كتاب شيق يحمل كثير من الأسرار المطمورة، لكنه لا يوثق في موضوعيته، حيث أنه كتب عشية حركة الضباط في 23 يوليو 1952.



    • [PDF] ↠ Unlimited ↠ فاروق ملكاً 1936 – 1952 : by أحمد بهاء الدين إحسان عبد القدوس ✓
      241 أحمد بهاء الدين إحسان عبد القدوس
    • thumbnail Title: [PDF] ↠ Unlimited ↠ فاروق ملكاً 1936 – 1952 : by أحمد بهاء الدين إحسان عبد القدوس ✓
      Posted by:أحمد بهاء الدين إحسان عبد القدوس
      Published :2020-02-15T01:35:36+00:00